الرئيسية  | تقارير  | تركيا تشير لمسؤولية امريكا عن هروب عناصر داعش من الرقة

تقارير

تركيا تشير لمسؤولية امريكا عن هروب عناصر داعش من الرقة

تركيا تشير لمسؤولية امريكا عن هروب عناصر داعش من الرقة

وكالة شهبا برس:

كشفت هيئة الإذاعة البريطانية "BBC" عن تفاصيل صفقة سرية سمحت لمئات المقاتلين في صفوف تنظيم "داعش" وأسرهم من مدينة الرقة على مرأى من قوات التحالف الخاضعة لقيادة أمريكية-بريطانية، حيث غادرت قبل سقوط الرقة قافلة نقلت أكثر من ٣ آلاف شخص في ١٤ تشرين الأول الفائت.


وكان التحالف الدولي قد أعلن آنذاك أنه تلقى ضمانات من ميليشيات "قسد" بأنها لن تسمح للمسلحين الأجانب من تنظيم داعش بمغادرة المدينة في إطار هذا الإتفاق، بينما قال العقيد "ريان ديلون" المتحدث باسم عملية "العزم الصلب" التي يخوضها التحالف الدولي ضد تنظيم داعش :" لم نكن نريد مغادرة أي شخص، لكن صميم استراتيجيتنا خاضعاً خضوعاً تاماً لقادة محليين على الأرض، إذ يتعلق الأمر بالسوريين، فهم الذين يقاتلون ويموتون، وهم الذين يتخذون القرارات المتعلقة بالعمليات".


ونقلت "بي بي سي" في تحقيق لها يوم أمس الاثنين ١٤ تشرين الثاني كلاماً لعددٍ من سائقي القافلة التي نقلت الأهالي من مدينة الرقة، أفادوا بأنهم نقلوا معهم مئات المقاتلين المسلحين وخاصة من الأجانب، وبحسب قول أحد السائقين " كنا نظن أن عدد الأشخاص الذين سنحملهم يبلغ ٢٠٠ شخص، لكننا اصطحبنا أكثر من ٤ آلاف شخص بينهم نساء وأطفال، وحملت في شاحنتي وحدها ١١٢ شخصاً منهم".


وأشار السائق أن طول القافلة كان يتراوح بين ٦ إلى ٧ كيلومترات، تضم أكثر من ٥٠ شاحنة و١٣ حافلة ونحو ١٠٠ سيارة تابعة لتنظيم داعش.


وفي سياق متصل فقد أعلن رئيس الوزراء التركي "بن علي يلدريم" عن أسفه إزاء اتفاق يبدو أنه أتاح لعدد من مسلحي داعش مغادرة مدينة الرقة قبل سقوطها، معتبراً أن هذه الواقعة تؤكد صحة تحذيرات أنقرة لواشنطن من مغبة التعاون مع الميليشيات الإنفصالية الكردية. كما حمل الولايات المتحدة الأمريكية وميليشيات "قسد" مسؤولية هروب مقاتلي داعش من المدينة.


فيما أعلنت "BBC" أن العديد من مسلحي تنظيم داعش تمكنوا على الأرجح من الإنتقال إلى تركيا والعودة إلى بلادهم.

اترك تعليقا

الاسم

البريد الالكتروني

مقالات متعلقة

تابعنا

النشرة البريدية

وكالة شهبا برس

وكالة شهبا برس: هي وكالة أنباء محلية سورية مستقلة لا تتبع لأي جهة حكومية او سياسية او أي تنظيم، تم تشكيلها على ايدي العديد من الصحفيين والناشطين الإعلاميين السوريين في 1 نيسان عام 2013 بمدينة حلب