الرئيسية  | سياسة دولية  | لافروف: واشنطن تريد تقسيم سوريا للسيطرة على نفطها

سياسة دولية

لافروف: واشنطن تريد تقسيم سوريا للسيطرة على نفطها

لافروف: واشنطن تريد تقسيم سوريا للسيطرة على نفطها

 

اتهم وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، الثلاثاء، الولايات المتحدة الأمريكية بالعمل على تقسيم سوريا من أجل السيطرة على نفطها.
جاء ذلك في كلمة ألقاها لافروف في اليوم الثاني بمنتدى باريس للسلام المنعقد بالعاصمة الفرنسية.


وقال لافروف إنّ "واشنطن تسعى لإنشاء إدارة محلية في سوريا من قبل "قسد"، وطلبت من دول الخليج (دون تحديد) إجراء استثمارات كبيرة في تلك المناطق".
وأضاف: "تريد (واشنطن) بشكل متهور سلخ قسم من سوريا، والسيطرة على حقول النفط".


وأشار إلى أنّ الولايات المتحدة الأمريكية حظرت الاستثمار في مناطق سيطرة نظام الأسد على دول الاتحاد الأوروبي ودول حلف شمال الأطلسي (ناتو).


وقال عن ذلك "الولايات المتحدة تطلب من دول الخليج إجراء استثمارات كبيرة في المناطق التي تسيطر عليها قوات سوريا الديمقراطية وب ي د".


وتابع: "على أكراد سوريا أن يتحلوا بموقف ثابت. أقاموا فيدرالية روجافا باعتمادهم على الدعم الأمريكي، وظنوا أنّ هذا الدعم سيكون دائما".


وأردف: "نحن دعوناهم للتواصل مع دمشق إلا أنهم لم يصغوا لنا، ثم أرادوا مساعدتنا من أجل تواصلهم مع دمشق، على الرغم من ذلك نحن مستعدون للقيام بذلك، لكنهم بعد ذلك تخلوا عن الحوار مرة أخرى بعد أن عادت واشنطن من جديد من أجل النفط، ينبغي التحلي بموقف ثابت".


وفي وقت سابق قال لافروف "إن محاولة الولايات المتحدة الأمريكية السيطرة على حقول النفط السورية، تعادل سرقتها".
وأشار إلى أن الأنشطة الأمريكية في سوريا زادت من سوء الأوضاع الراهنة هناك، لافتاً إلى أن هذه الأنشطة تشكل تهديداً حقيقياً.
وتابع: "سنصر على أن يسيطر الجيش السوري على كامل التراب الوطني وأراضي بلاده، بما فيها مناطق حقول النفط التي يسيطر عليها الأمريكيون."

 

وكالات

اترك تعليقا

الاسم

البريد الالكتروني

مقالات متعلقة

تابعنا

النشرة البريدية

وكالة شهبا برس

وكالة شهبا برس: هي وكالة أنباء محلية سورية مستقلة لا تتبع لأي جهة حكومية او سياسية او أي تنظيم، تم تشكيلها على ايدي العديد من الصحفيين والناشطين الإعلاميين السوريين في 1 نيسان عام 2013 بمدينة حلب