أخبار محلية

درع الفرات تطرق أبواب الباب وتحرر بلدة أخرى في محيطها

وكالة شهبا برس – حلب:

تستمر العمليات العسكرية للثوار في درع الفرات والتي تهدف لتحرير مدينة الباب والسيطرة عليها من قبضة تنظيم داعش الذي احتلها منذ ما يقارب العامين ونصف، وتنال الفصائل في درع الفرات دعماً جوياً وبرياً من قبل القوات التركية التي استهدفت وما تزال معاقل داعش في المدينة ومحيطها.

وقال مراسل شهبا برس في المنطقة أن الثوار سيطروا، على قرية الخليلية شمال شرقي مدينة الباب في ريف حلب الشرقي، بعد اشتباكات مع تنظيم داعش، مكبدين التنظيم خسائر كبيرة مادية وبشرية قرب تلة الزرزور التي سيطرت عليها الفصائل في درع الفرات، السبت.

وأعلنت غرفة عمليات حوار كلس على حسابها في موقع تويتر، تدمير سيارة مفخخة لتنظيم داعش على أطراف قرية الزرزور، بالإضافة للاستيلاء على دبابتين في الجهة الشمالية لمدينة الباب، وسيطرت فصائل "درع الفرات"، الجمعة على قريتي براتا والدانا، غربي مدينة الباب، في وقت بدأت فيه معركة السيطرة على المدينة (الباب)، بهجوم من "المحورين" الشمالي والغربي لها.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى