دولي

بوتين: لا يوجد أصدقاء في عالم السياسة بل مصالح

كشف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عما يجب أن يهتم ويعتني به رئيس الدولة في عالم السياسة.

 

ورأى بوتين في حديثه لتلفزيون "روسيا 1" أنه لا مكان للصداقة في عالم السياسة، مشير إلى أن من المفروض أن يخلو عالم السياسة من الأصدقاء.

ويجب على مَن يزاول النشاط السياسي أن يعتني بمصالح بلاده وشعبه ولا يبحث عن الأصدقاء في عالم السياسة.

وقال "من المفروض ألا يوجد الأصدقاء في عالم السياسة. هناك مصالح الدولة والشعب التي يمثلها من يزاول النشاط السياسي".

وشدد على ضرورة أن يعتني رئيس الدولة أولا بمصالح الدولة، ورأى بوتين أنه "ومع ذلك يمكن بل يجب أن يسعى رئيس الدولة إلى إقامة علاقات حسنة مع رؤساء الدول الأخرى".

ولفت إلى أن العلاقات الحسنة بين الناس، وبخاصة زعماء الدول، تساعد على حل المشاكل دائما. أما عندما تنعدم العلاقات الشخصية فإن ذلك يعرقل العمل لصالح بلادك.

والغريب أن روسيا ونظام الأسد قد تبادلا من قبل العديد من الرسائل التي تتضمن تنمية التعاون والصداقة بين البلدين، إلا أن تصريح الرئيس الروسي الجديد، ربما يفهم منه أن روسيا لا ترى في بشار الأسد صديقا بل خادما مطيعا لها ينفذ مصالحها في سوريا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى