دولي

الكرملين يرد على دعوة أردوغان لروسيا بالتنحي جانبا بشأن إدلب

قال المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف، رداً على دعوة الرئيس التركي لبوتين أن تتنحى روسيا جانبا وتترك تركيا تتعامل مع نظام الأسد، إن روسيا الدولة الوحيدة الحاضرة في سوريا "بصورة شرعية".



وأضاف بيسكوف، إن روسيا حاضرة وتعمل في سوريا بطلب من "حكومتها الشرعية"، وأضاف: "جميع القوات العسكرية الأخرى موجودة في سوريا بشكل مخالف لقواعد ومبادئ القانون الدولي".

وتابع بيسكوف "لذا، ورغم أي تصريح، ستستمر المعركة ضد هذه العناصر الإرهابية".

وجدد بيسكوف التأكيد على لقاء القمة المزمع بين الرئيسين التركي رجب طيب أردوغان، والروسي فلاديمير بوتين في موسكو الأسبوع المقبل.

وفي وقت سابق قال الرئيس التركي، أردوغان، إنه طلب من نظيره الروسي، بوتين، أن تتنحى روسيا جانباً وتترك لتركيا التعامل مع "النظام السوري "بمفردها.

وأضاف أردوغان في كلمته أمام حزب العدالة والتنمية الحاكم أن تركيا "لم تذهب إلى سوريا بدعوة من نظام الأسد وإنما استجابة لطلب الشعب السوري، ولا نية لنا بالخروج ما دام شعبها يطالبنا بالبقاء".

ولفت إلى أن بلاده "تنفذ كل الالتزامات التي وقعت عليها في الاتفاقات مع روسيا بشأن سوريا".



 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى