أخبار محلية

انفجارات في دمشق.. إعلام الأسد يعلن تصديه لعدوان إسرائيلي

أفادت مصادر محلية أن دوي انفجارات سمعت في محيط العاصمة السورية دمشق، مساء الأحد.

وزعمت وكالة “سانا” الناطقة باسم نظام الأسد، أن الدفاعات الجوية لجيش الأسد أسقطت عددا من الصواريخ الإسرائيلية جنوب العاصمة دمشق.

ونقل موقع “صوت العاصمة”، أن انفجارات سمعت في عموم العاصمة دمشق وريفها ناجمة عن قصف إسرائيلي استهدف مواقع الميليشيات الإيرانية جنوب دمشق.

ولم تؤكد إسرائيل شن أي عملية عسكرية بعد.
ونادراً ما تؤكد إسرائيل تنفيذ ضربات في سوريا، لكن الجيش الإسرائيلي ذكر في تقريره السنوي أنّه قصف خلال العام 2020 حوالي 50 هدفاً في سوريا، من دون أن يقدّم تفاصيل عنها.

وكثّفت إسرائيل في الأشهر الأخيرة وتيرة استهدافها لمواقع عسكرية وأخرى للقوات الإيرانية والمجموعات الموالية لها في مناطق عدة في سوريا.

وكانت طائرات إسرائيلية قصفت، ليلة الأربعاء – الخميس 4 شباط، مواقع عسكرية لميليشيات إيران وقوات النظام السوري في محيط العاصمة دمشق وقالت مصادر محلية وقتها، إن طائرات حربية إسرائيلية قصفت بغارة جوية “الفوج 165” التابع للفرقة الأولى في قوات النظام، قرب مدينة الكسوة غرب دمشق، وكذلك مواقع عسكرية لقوات النظام وميليشيات إيران في محيط مطار دمشق الدولي.

وفي وقت سابق كشف ضابط في الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية أنّ إيران تبني قواعد لها داخل دول ضعيفة مثل سوريا، ليس بهدف حماية نظام الأسد، بل للحفاظ على تواجد ميليشياتها هناك.

 

متابعات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى