أخبار محلية

معارك عنيفة يخوضها الثوار على جبهات باشكوي ودوير الزيتون شمال حلب

أعلن الثوار في غرفة عمليات فتح حلب عن بدء معركة تحرير بلدات باشكوي ودوير الزيتون، حيث استأنف الثوار عملياتهم من عدة محاور بالقصف بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة التي استهدفت معاقل قوات الأسد في البلدات المحتلة شمال حلب.

حقق الثوار تقدماً ملحوظاً خلال الساعات الماضية، بينما ردت قوات الأسد

باستهداف المدن والبلدات القريبة من خطوط التماس بالأسلحة الثقيلة وصواريخ الطيران الذي قصف الملاح صباح اليوم دون ورود أنباء عن وقوع اصابات.

بيانون – حيان وحريتان، طالها القصف أيضاً على خلفية المعارك العنيفة المستمرة الى الآن على جبهات القتال القريبة، وبحسب مصادر عسكرية مطلعة فإن قوات الأسد والمليشيات المتواجدة في المدينة الصناعية تطلق عدد كبير من القذائف الصاروخية والمدفعية للتخفيف عن قواتها المتواجدة في الخطوط الأمامية.

تكمن أهمية العملية العسكرية للثوار في جبهات ريف حلب الشمالي ضد قوات الأسد في أنها تبعد خطر حصار المدينة أكثر وتمنع أي تهديدات للمدن المحررة التي لطالما كانت تعيشها هنا.

في السياق، قالت مصادر عسكرية، لشهبا برس أن الثوار تمكنوا خلال معارك اليوم التي بدأت بعد الظهر من قتل عشرة عناصر تابعين لقوات الأسد وأسر ثلاثة آخرين، بالإضافة الى تدمير دبابة في قرية باشكوي إثر استهدافها بقذيفة RPG وتدمير عدد من الأليات الثقيلة والسيارات الرباعية الدفع.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى