تقارير

طيران الأسد يرتكب مجزرة في الطبقة

ارتكب الطيران الحربي التابع لنظام الأسد، اليوم الأحد، مجزرة مروعة في مدينة الطبقة بعد أن استهدفها بالقنابل العنقودية، راح ضحيتها العشرات إثر استهدافه للمناطق والأحياء السكنية التي تأوي سكان مدنيين ونازحين من محافظات سورية أخرى.

 

وأكدت مصادر إعلامية بأن 16 مدنياً ارتقوا وأصيب أكثر من خمسين آخرين بجروح بينهم إصابات خطيرة جراء قصف الطيران الحربي لعدة أحياء في مدينة الطبقة بالقنابل العنقودية، كما خلف القصف أضراراً مادية كبيرة في المباني السكنية والمحلات التجارية.

 

وطال القصف الجوي مواقع عدة في المدينة، بينها الشارع العريض، وشارع الصناعة، وموقع آخر بالقرب من شارع حج نوار، بالإضافة إلى شارع المنغية أسفر عن احتراق المنزل، وغارة جوية بالقرب من المالية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى