تقارير

جيش المجاهدين ينعي أبرز قادته شهيداً في معارك حلب

نعى جيش المجاهدين أحد أبرز قادته العسكريين في حلب "يوسف زوعة" أثناء مشاركته في محاولات التصدي لتقدم قوات الأسد والميليشيات الموالية له على محور 1070 شقة ومنطقة عقرب، وقال جيش المجاهدين في بيان له إن القائد يوسف زوعة استشهد خلال معارك ضد قوات الأسد في منطقة سوق الجبس "عقرب" غربي مدينة حلب.

 

من جانبها أصدرت غرفة عمليات حلب بياناً نعت فيه القائد يوسف زوعة، المعروف عنه مشاركته في أغلب المعارك التي شهدتها حلب عامة على مختلف جبهات القتال ضد قوات الأسد وتنظيم داعش، ولديه سجل حافل وسيرة طيبة.

 

القائد الشهيد زوعة، كان أسيرًا لدى الميليشيات الموالية للأسد في بلدتي نبل والزهراء، ونجحت فصائل الثوار في إطلاق سراحه، خلال عملية مبادلة في نيسان 2015، وشغل الزوعة منصب قائد لواء الانصار التابع لجيش المجاهدين في مدينة حلب وكان له دور بارز في تحرير الريف الغربي، وشارك بمعارك عدة منها معركة تحرير الاتارب وباب الهوى.


وشغل الزوعة بعدها منصب قائد المجلس العسكري في صفوف جيش المجاهدين، واشترك بالعديد من معارك التصدي لقوات الاسد في الشيخ نجار والريف الجنوبي لمدينة حلب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى