تقارير

قسد يقتحم أحياء الرقة وقتلى بين طرفي القتال

وكالة شهبا برس:

حققت ميليشيات قسد تقدم كبير داخل الأحياء القديمة في مدينة الرقة شمال شرق سوريا بعد ضربات جوية للتحالف، وأصدر الأخير بيان قال فيه إن الضربات استهدفت قطاعات من سور المدينة القديمة الأثري، البالغ طوله 2500 متر، ما مكن قسد من التغلب على دفاعات التنظيم في المنطقة، وقالت مواقع اعلامية موالية لميليشيا قسد أنها دخلت حي هشام بن عبد الملك جنوبي الرقة، وحي اليرموك غرب المدينة، بعد معارك مع تنظيم داعش.

وشن تنظيم داعش هجوماً معاكساً على مواقع قسد في حي الرميلة شمالي الرقة، مستخدما عربة مفخخة مسيرة عن بعد، أسفر عن تمكن التنظيم من السيطرة على المقبرة، واستولى على مدرعة وذخيرة وأسلحة متوسطة، وتأتي هذه التطورات بعد إعلان قسد عن إرسالها تعزيزات عسكرية جديدة إلى الجهتين الغربية والشرقية لمدينة الرقة، شملت ألف عنصرا كانوا تلقوا تدريبات ضمن معسكرات بإشراف التحالف الدولي الذي يدعهما، في حين أن التنظيم انسحب من معسكر الطلائع جنوبي المدينة.

من جانبها قالت الأمم المتحدة، أن قسد ارتكبت انتهاكات وإساءات في المناطق التي استولت عليها في الرقة، مثل مدينة الطبقة، بما في ذلك أعمال نهب واختطاف واحتجاز تعسفي، وتجنيد الأطفال، وشدد مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان زيد رعد الحسين على ضرورة عدم التضحية بأرواح المدنيين من أجل تحقيق انتصارات عسكرية سريعة، مطالباً بوجوب مراعاة القانون الدولي واتخاذ كل التدابير الوقائية المجدية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى