الرئيسية  | تقارير  | قوات الأسد تحاول التقدم في الغوطة والثوار يتصدون

تقارير

قوات الأسد تحاول التقدم في الغوطة والثوار يتصدون

قوات الأسد تحاول التقدم في الغوطة والثوار يتصدون
الصورة من قصف استهدف مدينة دوما

وكالة شهبا برس:

قالت مصادر محلية في الغوطة الشرقية أن الثوار تصدوا لقوات الأسد الأحد، في جبهات بلدة حزرما في الغوطة الشرقية، وقالت المصادر أن قوات الأسد وحاولت التقدم إلى بلدة حزرما لكنهم وقعوا في كمين للثوار ما أدى لمقتل عدد من عناصر الميليشيات وفرار الباقون إلى مواقعهم.


المكتب الإعلامي في جيش الإسلام أكد بأن قوات الأسد والميليشيات حاولت التقدم إلى البلدة، خلال الليلة الماضية، وتصدى لها جيش الإسلام، ودارت اشتباكات بين الطرفين أسفرت عن مقتل تسعة عناصر لقوات الأسد، ولم يخسر جيش الإسلام أي مقاتل من صفوفه بحسب ما قاله الجيش.


تأتي التطورات الأخيرة في الغوطة الشرقية، وتصعيد قوات الأسد في جبهات من المفترض أن تكون في إطار اتفاق تخفيف التصعيد الذي وقع برعاية روسيا وتركيا وإيران، قبل نحو شهر، والذي يتضمن أربع مناطق في البلاد، بينها الغوطة الشرقية.


خرقت قوات الأسد والمليشيات اتفاقية تخفيف التصعيد عدة مرات، وتحاول الميليشيات بتوجيه من إيران اقتحام البلدات المحررة في الغوطة وعدة مناطق أخرى، وذلك بعد أن تمكنت بشكل شبه كامل من إفراغ الأحياء الشرقية من دمشق وتهجير أهلها الى الشمال السوري بعدد حملة عسكرية وحصار مطبق أجبر الثوار على القبول بالتهجير.

اترك تعليقا

الاسم

البريد الالكتروني

مقالات متعلقة

تابعنا

النشرة البريدية

وكالة شهبا برس

وكالة شهبا برس: هي وكالة أنباء محلية سورية مستقلة لا تتبع لأي جهة حكومية او سياسية او أي تنظيم، تم تشكيلها على ايدي العديد من الصحفيين والناشطين الإعلاميين السوريين في 1 نيسان عام 2013 بمدينة حلب