الرئيسية  | تقارير  | موجة الحر تتسبب بامراض في المخيمات السورية والأطفال ضحيتها

تقارير

موجة الحر تتسبب بامراض في المخيمات السورية والأطفال ضحيتها

موجة الحر تتسبب بامراض في المخيمات السورية والأطفال ضحيتها

وكالة شهبا برس:

لليوم الرابع على التوالي من موجة الحرة تعيش المخيمات السورية في الداخل السوري حالة مأساوية، المئات من الأطفال وكبار السن، يعانون من أمراض طارئة، حيث سجل مخيم الركبان القريب من الحدود الأردنية في اليوم الخامس من موجة الحر أعلى نسبة من حيث اصابات الأطفال بالحمى وضربات الشمس.


مصادر محلية في الركبان قالت أن أكثر من 50 حالة، بين طفل وكبير في السن، يُعانون من حالات إغماء وإسهال وأقياء، ويقع المخيم على مقربة من قاعدة التنف الحدودية العسكرية، الخاضعة لإدارة التحالف الدولي، وتقول المنظمات الحقوقية إن سكانه يعيشون أوضاعاً سيئة.


وتدهورت أوضاع النازحين في الركبان، بعد إعلانها منطقة عسكرية مغلقة، إثر هجوم بسيارة مفخخة على موقع عسكري أردني فيها، خلف سبعة قتلى و13 جريحًا في 21 حزيران 2016.


درجات الحرارة في مخيم الركبان وصلت أمس إلى 49 درجة مئوية، ويشهد المخيم في الوقت عينه انقطاع المياه وصعوبة استجلابها إلى المخيم، منذ حوالي 20 يوماً، تقول المصادر أن الخيم بدأت تهترئ بعد أكثر من عام على استخدامها، متأثرة بالأجواء وحر الصيف حالياً.

اترك تعليقا

الاسم

البريد الالكتروني

مقالات متعلقة

تابعنا

النشرة البريدية

وكالة شهبا برس

وكالة شهبا برس: هي وكالة أنباء محلية سورية مستقلة لا تتبع لأي جهة حكومية او سياسية او أي تنظيم، تم تشكيلها على ايدي العديد من الصحفيين والناشطين الإعلاميين السوريين في 1 نيسان عام 2013 بمدينة حلب