الرئيسية  | تقارير  | اتفاق خفض التصعيد في ريف حمص الشمالي يدخل حيز التنفيذ

تقارير

اتفاق خفض التصعيد في ريف حمص الشمالي يدخل حيز التنفيذ

اتفاق خفض التصعيد في ريف حمص الشمالي يدخل حيز التنفيذ

وكالة شهبا برس:

قالت وزارة الدفاع الروسية، أنه تم التوقيع على اتفاق إنشاء منطقة ثالثة لتخفيف التوتر في سوريا شمال حمص، وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع الروسية اللواء إيغور كوناشينكوف إن ممثلي وزارة الدفاع الروسية توصلوا مع "المعارضة السورية المعتدلة" خلال لقائهم في القاهرة، إلى اتفاق حول نظام عمل المنطقة الثالثة لخفض التصعيد في سوريا شمالي مدينة حمص.


وأضاف كوناشينكوف أن اللقاء مع "المعارضة" جرى يوم الاثنين الماضي وتوصلت بنتيجته لاتفاق حول نظام عمل منطقة خفض التصعيد الثالثة شمالي حمص، وأضاف المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع الروسية، أن وقف إطلاق النار سيبدأ من الساعة 12:00 ظهر اليوم الخميس، ويشمل 84 بلدة يقطنها أكثر من 147 ألف نسمة.


وحصلت وكالة شهبا برس من خلال مراسلها في ريف حمص على بنود الاتفاق والذي تم اقراره امس بضمانة روسية فقط بعد ان تم رفض مطالب الثوار بوجود تركيا كضامن للاتفاق ايضاً، وشمل الاتفاق اخراج المعتقلين من سجون الاسد وادخال قافلات غذائية وطبية ومواد بناء لريف حمص الشمالي، اضافة لبنود اخرى وهي:


1- اخراج المعتقلين فورا بضمانة روسية ضمن بند منفصل. 
2- يشمل الاتفاق القرى من دير فول وحتى طلف ،الحولة، الرستن ،تلبيسة. 
3- نشر قوات مراقبة روسية في ثلاث نقاط وهي الاشرفية، جبورين، القبو وكراد الداسية.
4- يبدأ تنفيذ الاتفاق الساعه 11 ظهراً من تاريخ 3-8-2017 
5- تحتفظ "المعارضة" بسلاحها ويمنع تقدم أي من الطرفين على الآخر وتثبت خطوط التماس كما كانت عليه وقت توقيع الاتفاق.
6- اخراج الجرحى والمرضى اذا رغبوا لعلاجهم مع ضمان سلامتهم وعودتهم. 
7- ادخال قافلة غذائية ودوائية بدأً من تاريخ 7-8-2017 
8- ادخال قافلة مواد بناء بموعد يحدد لاحقا. 
9- نقاط التماس تحوي 40 عنصراً روسياً اضافة لمندوب عن "المعارضة" ومندوب عن "النظام"
10- نقطة المعبر تحوي 50 عنصراً روسياً ومندوبين عن كل من "المعارضة" و "النظام"
11- اعادة المهجرين إلى قراهم عن طريق المجالس المحلية سواء كانوا داخل سوريا او خارجها. 
12- تضمن روسيا منع "النظام" وحلفائه من توجيه ضربات "لجبهة النصرة" من تاريخ توقيع الاتفاق وحتى 9-10-2017 على ان تضمن "المعارضة" عملية ابعاد "جبهة النصرة" عن المناطق المشمولة بالاتفاق.
13 - يمنع كلا الطرفين من استخدام كافة انواع الاسلحة ضد الطرف الآخر. 
14- يسمح لدخول مندوب الاحوال المدنية والعقارات وتسجيل الاولاد وجوازات السفر بعد طلب المعارضة.

 

وكانت عدة تشكيلات عسكرية ثورية في حمص أصدرت السبت بياناً أكدت فيه على تمسكها بأهمية وضرورة وجود الجمهورية التركية كضامن في أي اتفاق يتعلق بمحافظة حمص كما أكد البيان أن ما تقوم به شخصيات من مفاوضات حول محافظة حمص خارج إطار مؤسسات الثورة والمؤتمرات ذات الصِّلة لا تعنينا مطلقا، وما ينتج عنها لن ينفذ في مناطق عملنا.

اترك تعليقا

الاسم

البريد الالكتروني

مقالات متعلقة

تابعنا

النشرة البريدية

وكالة شهبا برس

وكالة شهبا برس: هي وكالة أنباء محلية سورية مستقلة لا تتبع لأي جهة حكومية او سياسية او أي تنظيم، تم تشكيلها على ايدي العديد من الصحفيين والناشطين الإعلاميين السوريين في 1 نيسان عام 2013 بمدينة حلب