الرئيسية  | أخبار محلية  | أكثر من 300 غارة جوية على ادلب وريف حماة خلفت عشرات الشهداء

أخبار محلية

أكثر من 300 غارة جوية على ادلب وريف حماة خلفت عشرات الشهداء

أكثر من 300 غارة جوية على ادلب وريف حماة خلفت عشرات الشهداء
مصدر الصورة: الدفاع المدني

وكالة شهبا برس

استشهد  40 مدنياً على الاقل وجرح 80  آخرون اليوم الاثنين 25 أيلول، بقصف جوي روسي على مدن وبلدات في محافظة إدلب وريف حماة الشمالي شمالي سوريا.


وقال ناشطون إن طائرات حربية روسية شنت غارات على قرية حير الصبي في محيط مدينة الدانا ما أسفر عن مقتل ثلاثة مدنيين بينهم امرأتان، وجرح ستة آخرين بينهم أطفال ونساء،  

وقال الدفاع المدني في سهل الروج أن امرأة قتلت وجرح ثمانية آخرون بينهم أربعة أطفال وثلاث نساء بقصف جوي مماثل على قرية القنيطرة التابعة لناحية حارم.


واستشهد مدني وجرح ثلاثة آخرون بست غارات شنتها طائرات حربية يرجح أنها روسية على مدينة خان شيخون ، كما استشهدت امرأة وجرح أربعة مدنيين بينهم أطفال بقصف مشابه طال قرية معرشورين.


واستشهدت امرأة وجرح خمسة مدنيين آخرين، بينهم امرأتان من عائلة واحدة بقصف جوي على محيط نبع عين الزرقا التابعة لمدينة جسر الشغور ، فيما توفي مدني من قرية الجانودية إثر إصابته بجلطة قلبية، نتيجة الخوف من أصوات القصف على قرى قيقون والشغور وحلوز والعالية والنهر الأبيض القريبة.


وأضاف الناشطون أن طائرات حربية يرجح أنها روسية، شنت غارات على بلدة سرمين، استهدفت إحداها ناقلتي محروقات، تزامنا مع قصف مماثل على محيط مدينتي كفرنبل وسراقب، وقريتي معرزيتا وترملا وبلدات كفروما والهبيط والتمانعة، أسفر عن مقتل مدني في سراقب، وجرح مدنيان أحدهما طفلة جراء غارات بالقنابل العنقودية لطائرات حربية روسية على بلدة معرة حرمة.


وقال الدفاع المدني في ادلب إن فرقه استجابت لأكثر من 10 غارات في مدينة جسر الشغور خلال ساعتين فقط وعملت على انتشال اكثر من 15 شهيد واكثر من 30 اصابة في مدينة جسر الشغور وحدها.


وقالت مصادر محلية إن طفلا قتل وجرح آخران وامرأة بقصف صاروخي لقوات الاسد على البلدة من مواقعها في ريف اللاذقية، تزامنا مع قصف مدفعي على قرى وبلدات الناجي والكندة ومرعند والغسانية وكفريدين والعالية والزعينية والشاتورية، في ريف جسر الشغور.

اترك تعليقا

الاسم

البريد الالكتروني

مقالات متعلقة

تابعنا

النشرة البريدية

وكالة شهبا برس

وكالة شهبا برس: هي وكالة أنباء محلية سورية مستقلة لا تتبع لأي جهة حكومية او سياسية او أي تنظيم، تم تشكيلها على ايدي العديد من الصحفيين والناشطين الإعلاميين السوريين في 1 نيسان عام 2013 بمدينة حلب