الرئيسية  | تقارير  | مقتل عصام زهر الدين ونشطاء يطلقون وسم نصيحة من هالدقن

تقارير

مقتل عصام زهر الدين ونشطاء يطلقون وسم نصيحة من هالدقن

مقتل عصام زهر الدين ونشطاء يطلقون وسم نصيحة من هالدقن

وكالة شهبا برس:

 

تناقلت وسائل إعلام موالية للأسد اليوم الأربعاء 18 تشرين الأول خبر مقتل العميد "عصام زهر الدين" إثر انفجار لغم أرضي بسيارته في منطقة "حويجة صكر" في دير الزور.


واعلنت قناة الميادين التابعة لإيران خبر مقتل العميد عصام دون ايضاح أية تفاصيل، كما نعته صفحة قاعدة حميميم العسكرية الروسية في خبر جاء فيه: "القوات الحكومية تنعي أحد أهم القادة العسكريين في قوات الحرس الجمهوري السوري و هو "اللواء عصام زهر الدين"، خلال معارك مع "التنظيمات المتشددة في دير الزور".


ينحدر المجرم "عصام زهر الدين" من محافظة السويداء السورية ذات الغالبية الدرزية، وكان قد تسلم قيادة اللواء " 104 حرس جمهوري  في شهر تموز 2012 بعد انشقاق العميد مناف طلاس، و قاد العديد من العمليات العسكرية منها عملية بابا عمرو في حمص و عملية التل بريف دمشق، كما كان قائد قوات الأسد التي حوصرت في مطار دير الزور العسكري من قبل داعش لمدة ثلاث سنوات.


ظهر المجرم عصام في أيلول سبتمبر الماضي على شاشة قناة الإخبارية السورية متوعداً السوريين اللذين غادروا سوريا وطالبهم بعدم العودة إلى البلاد قائلاً " من هرب ومن فر من سوريا إلى أي بلد آخر أرجوك لا تعود لأنه إذا الدولة سامحتك نحن عهداً لن ننسى و لن نسامح" وأضاف ساخراً ومتحدثاً باللهجة العامية "نصيحة من هالدقن لا حدا يرجع منكن".


في سياق متصل استخدم نشطاء سوريون على مواقع التواصل الاجتماعي وسم #نصيحة_من_هالدقن للتعليق عن خبر مقتل عصام زهر الدين، وتناقلت العديد من التغريدات تأكيدات بأن نظام الاسد هو من قتل عصام بعد انتهاء دوره العسكري، خاصة أن ضباط آخرين ومسؤولين كبار في نظام الأسد تم تصفيتهم بظروف وطرق مشابهة. 


وعلى نفس الوسم قال ناشط سوري على موقع التواصل تويتر متحدثا بلسان عصام زهر الدين"نصحية من هالدقن لا حدا يصرح شغلات من عنده بعدا بيصفوه متلي".

اترك تعليقا

الاسم

البريد الالكتروني

مقالات متعلقة

تابعنا

النشرة البريدية

وكالة شهبا برس

وكالة شهبا برس: هي وكالة أنباء محلية سورية مستقلة لا تتبع لأي جهة حكومية او سياسية او أي تنظيم، تم تشكيلها على ايدي العديد من الصحفيين والناشطين الإعلاميين السوريين في 1 نيسان عام 2013 بمدينة حلب