الرئيسية  | تقارير  | قوات الأسد تعرقل وصول وفد القلمون الشرقي وتؤجل المفاوضات

تقارير

قوات الأسد تعرقل وصول وفد القلمون الشرقي وتؤجل المفاوضات

قوات الأسد تعرقل وصول وفد القلمون الشرقي وتؤجل المفاوضات

وكالة شهبا برس - دمشق:


أفادت مصادر من داخل القلمون الشرقي أنه تم تأجيل الإجتماع الذي كان من المقرر عقده يوم أمس الأربعاء ٢٥ تشرين الأول إلى يوم الأحد القادم ٢٩ تشرين الأول، وذلك بسبب قيام قوات الأسد بعرقلة وصول وفد الثوار الممثل لمدينة الضمير إلى القلمون الشرقي، والذي كان من المفترض وصوله - أي الوفد - إلى منطقة جيرود للإلتقاء بوفد الثوار الممثلين للقلمون الشرقي والإنضمام إليه للوصول لآلية عمل اللجنة بهدف واحد يمثل المنطقة في الجلسة النهائية، والتي ستعقد في معاقل الأسد داخل العاصمة السورية دمشق.


وقد جرت عدة جولات بين الثوار والوفد ممثلين عن جيش الأسد وحليفه الروسي في المحطة الحرارية بالقلمون الشرقي، انتهت بتقرير الجلسة النهائية داخل العاصمة دمشق إضافة للإتفاق على ورقة مفاوضات نصت على عدة بنود كان أهمها: 
- إلغاء جميع المظاهر المسلحة و الحواجز والمقرات العسكرية، وإخراج الأسلحة الثقيلة و المتوسطة من مدن القلمون الشرقي.
- تفعيل الدوائر الحكومية وإدخال جميع الخدمات إلى البلدة والسماح للعمال و الموظفين المفصولين أمنيا وطلاب الجامعات بتسوية أوضاعهم والعودة إلى عملهم و جامعاتهم.
- الإفراج عن المعتقلين وبيان مصير المفقودين ومنع الإعتقال والتضييق على الحواجز، إضافة لتحييد المدنيين عن أي صراع عسكري.
- تأمين الشروط المناسبة لحياة طبيعية وعمل طبيعي لسكان مدن القلمون الشرقي، وتفعيل المستشفى كاملا وإدخال الدواء للصيدليات.


يذكر أن أهالي مدن وبلدات القلمون الشرقي يعيشون حالة خوف من لجوء قوات الأسد إلى التصعيد العسكري وقصف مدنهم وقراهم في حال تعثر المفاوضات كوسيلة للضغط على الثوار للرضوخ لمطالبه وشروطه.


هذا وقد أكد وفد الثوار أنه سيحضر الإجتماع خلال هذا الشهر في دمشق مشددا على عدم التنازل عن مطالب وحقوق الشعب المشروعة، كما صرح أنه تم طرح موضوع إعادة المهجرين إلى مدن مهين والقريتين من المخيمات

اترك تعليقا

الاسم

البريد الالكتروني

مقالات متعلقة

تابعنا

النشرة البريدية

وكالة شهبا برس

وكالة شهبا برس: هي وكالة أنباء محلية سورية مستقلة لا تتبع لأي جهة حكومية او سياسية او أي تنظيم، تم تشكيلها على ايدي العديد من الصحفيين والناشطين الإعلاميين السوريين في 1 نيسان عام 2013 بمدينة حلب