الرئيسية  | تقارير  | مقال للعربية يثير غضب السوريين قبل ان تضطر القناة لتعديله والاعتذار

تقارير

مقال للعربية يثير غضب السوريين قبل ان تضطر القناة لتعديله والاعتذار

مقال للعربية يثير غضب السوريين قبل ان تضطر القناة لتعديله والاعتذار

شهبا برس - عمر نزهت:

 

أثار مقال لقناة "العربية" أبرز القنوات الإخبارية السعودية غضب السوريين على مواقع التواصل الاجتماعي بإطلاقها تسمية "الإرهابيين" في وصف كتائب الثوار الذين يخوضون المعارك ضد النظام السوري في ريف حماة.

 

وسبب المقال الذي نشر عصر اليوم الجمعة، استياءً وغضباً بين أوساط رواد مواقع التواصل الاجتماعي الذين اعتبروا ذلك تماشيا مع رواية نظام الأسد وحلفائه اللذين يستهدفون عمدا منازل المدنيين ويقتلون النساء والأطفال بذريعة الإرهاب (حسب وصفهم).

 

وكانت “ قناة العربية”، نشرت على موقعها مقالا عنوانه: "83 قتيلا في معارك بين النظام وإرهابيين قرب إدلب" حيث يتضمن تقريرا يتحدث عن عدد القتلى إثر المعارك التي تدور رحاها بريف حماة، معتمداً بذلك على وصف "الثوار السوريين" بالإرهابيين بينما اعتمدت في وقت سابق وصف "فصائل المعارضة" في أخبارها المتعلقة بفصائل الثورة السورية.

 

وتداول عشرات المغردين المنشور، وعلقوا عليه بعبارات غاضبة ومستنكرة، مطالبين القناة بالاعتذار.

وتجري في ريفي حماة و إدلب معارك عنيفة إثر محاولة قوات النظام التقدم إلى المناطق المحررة في شمال سوريا،  بينما تحاول وسائل إعلام النظام وبعض وسائل الإعلام العربية أو الأجنبية تسويق فكرة أن الحرب التي تخوضها قوات الأسد في الشمال السوري هي حرباً ضد الإرهاب!.

 

وعلى إثر الضجة التي خلفها المقال والتعليقات الغاضبة، قامت المحطة بتعديل التقرير على موقعها الرسمي مبررة ذلك بـ"الخطأ الفردي"

وفي سياق متصل علق أحد إعلاميي الثورة السورية قائلا: "من الحماقة أن تصفنا العربية بهذا الوصف وهي تعلم أن زوال من وصفتهم زورا بالإرهابيين هو بداية زوال السعودية"، مشيرا أن إيران ستزداد قوة وقد تبدأ هجومها الفوري على السعودية التي تتعرض لضربات فعلية من قبل الحوثيين.

 

اترك تعليقا

الاسم

البريد الالكتروني

مقالات متعلقة

تابعنا

النشرة البريدية

وكالة شهبا برس

وكالة شهبا برس: هي وكالة أنباء محلية سورية مستقلة لا تتبع لأي جهة حكومية او سياسية او أي تنظيم، تم تشكيلها على ايدي العديد من الصحفيين والناشطين الإعلاميين السوريين في 1 نيسان عام 2013 بمدينة حلب