الرئيسية  | تقارير  | النيران تلتهم قمح شمال شرق سوريا والخوذ البيضاء مستعدة للتدخل

تقارير

النيران تلتهم قمح شمال شرق سوريا والخوذ البيضاء مستعدة للتدخل

النيران تلتهم قمح شمال شرق سوريا والخوذ البيضاء مستعدة للتدخل

وكالة شهبا برس:

باتت ظاهرة حرق المحاصيل الزراعية في سوريا تمثلُ حرباً يدفع ثمنها المزارعون، وتلتهم النيران منذ أكثر من شهر بشكلٍ متواصل مساحات كبيرة من حقول القمح والشعير، في مناطق عدة من سوريا وخاصة في مناطق الجزيرة ودير الزور والرقة شمال وشرق سوريا.


وقدر خبراء أن خسائر المزارعين قد تجاوزت مبلغ خمسة عشر مليار ليرة سورية نتيجة احتراق محاصيل القمح والشعير, فضلاً عن احتراق عشرات الآليات الزراعية.

وقالت شبكات اخبارية إن النيران أحرقت عشرات الهكتارات من محاصيل القمح والشعير في قرى "العباس والمجاودة والسيال وأطراف الموحسن" في ريف دير الزور، إضافة إلى محاصيل زراعية في قرى تابعة لمدينة البوكمال السورية الواقعة بالقرب من الحدود العراقية.


وأضافت مصادر أن الحرائق اندلعت في الريف الغربي لمحافظة الرقة، وامتدت على مساحة ثلاث قرى (الطركه، هداج، المحمودلي)، كما اندلعت حرائق في منطقة المشلب شرق مدينة الرقة.
والتهمت حرائق أخرى أكثر من 450 هكتار في أراض زراعية تتبع لمدينة عامودا بريف الحسكة شمال سورية.


وأفاد مراسل شهبا برس باشتعال النيران في حقول القمح في قرى الطويل  الأحيمر - خراب عسكر - عمارات - البوعاصي والطواريق في ريف مدينة القامشلي.


ووجه نشطاء أصابع الاتهام لميليشيات قسد التي تسيطر على أرياف الرقة ودير الزور والحسكة بالوقوف وراء الحرائق التي تضرب محاصيل المزارعين العرب تارة والأكراد تارة أخرى، في محاولة منها لتضييق الخناق اقتصادياً على الأهالي لتجنيد ابناءهم في صفوف ميليشيات قسد.

 

وبثت شبكة "الخابور" شريطاً مصوراً على موقع فيسبوك يظهر فيه عناصر يقودون سيارات دفع رباعي تحمل أعلام ميليشيات قسد وهم يشعلون النيران في المحاصيل الزراعية.

 

#الخابور #الرقة مقطع فيديو تظهر فيه دورية عسكرية تابعة لميليشيا الـ #PYD وهي تقوم بأضرام النار بالمحاصيل الزراعية بالقرب من قرية عين العروس التابعة لمدينة #تل_ابيض شمال الرقة .

تم النشر بواسطة ‏الخابور‏ في الثلاثاء، ١١ يونيو ٢٠١٩

 

وقام مئات من الأهالي في عامودا بمظاهرات بداية حزيران/ يونيو الجاري ضد من يفتعل هذه الحرائق، وخرجت مظاهرات أخرى في البصيرة في ريف الزور، والتي قوبلت بالاعتقال العشوائي من ميليشيات قسد.


ونشرت صفحة الدفاع المدني على موقع فيسبوك تسجيلاً مصوراً  يظهر بعض متطوعي الدفاع المدني يطالبون المجتمع الدولي بتأمين وصولهم لشمال شرق سوريا للمساعدة في اخماد الحرائق.


وفي وقت سابق أعلن رائد صلاح مدير الدفاع المدني السوري الحر الاثنين الماضي عبر صفحته الرسمية على تويتر عن استعداد فرقه لإخماد الحرائق في مناطق شمال شرق سوريا, كما طالب في سلسة تغريدات جميع البلدان التي يمكنها المساعدة في الوصل ( فرق الدفاع المدني ) إلى شمال شرق سوريا لاستخدام خبرة فرقه في مكافحة الحرائق

 

 

اترك تعليقا

الاسم

البريد الالكتروني

مقالات متعلقة

تابعنا

النشرة البريدية

وكالة شهبا برس

وكالة شهبا برس: هي وكالة أنباء محلية سورية مستقلة لا تتبع لأي جهة حكومية او سياسية او أي تنظيم، تم تشكيلها على ايدي العديد من الصحفيين والناشطين الإعلاميين السوريين في 1 نيسان عام 2013 بمدينة حلب