الرئيسية  | صحافة  | صحيفة إسرائيلية تشكك بمقتل البغدادي

صحافة

صحيفة إسرائيلية تشكك بمقتل البغدادي

صحيفة إسرائيلية تشكك بمقتل البغدادي
موقع الغارة شمال إدلب

شككت صحيفة إسرائيلية الأحد، بالأنباء التي تحدثت عن مقتل زعيم تنظيم داعش، البغدادي، الليلة الماضية، في هجوم أمريكي استهدفه بمحافظة إدلب السورية.


وقالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" في تحليل ترجمته "عربي21" إنه "يجب توخي الحذر والشك، عندما يتعلق الأمر بالاغتيال الواضح لزعيم تنظيم الدولة"، مشيرة إلى أن واشنطن بذلت محاولات عديدة منذ عام 2014 للقضاء عليه، حينما تمكن التنظيم من السيطرة على ثلث الأراضي العراقية والكثير من الأراضي السورية.

 

وأشارت الصحيفة إلى أنه تم الإعلان سابقا عن اغتيال البغدادي في عام 2017، حينما قالت وزارة الدفاع الروسية إنها نجحت في تدمير مقر تنظيم الدولة في مدينة الرقة، لكنه تبين لاحقا أن هذه المزاعم مبالغ فيها.


ولفتت إلى أن البغدادي ظهر لاحقا في تسجيل أصدره يثبت أنه على قيد الحياة، مستدركة بقولها: "تصريح البنتاغون غير الرسمي، يفترض أن البغدادي قد مات بالفعل خلال الغارة الأمريكية في مركز محافظة إدلب في شمال غرب سوريا".


وأوضحت الصحيفة أن تأكيدات البنتاغون تستند إلى معلومات استخبارية وربما مصادر أخرى في الشرق الأوسط، مشيرة إلى أنه لم يتم تأكيد تفاصيل الغارة وكيفية قتل البغدادي، لكن ما يهم "إسرائيل" الآن، هو تقييم مدى تأثير القضاء على البغدادي على أنشطة تنظيم داعش في العراق وسوريا.


ورأت الصحيفة أن البغدادي مختلف عن زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن، لأنه لم يقدم توجيهات استراتيجية لمنظمته فحسب، بل كان أيضا مشاركا بعمق في عملياته اليومية، إضافة إلى أنه فوّض ابن لادن قبل مقتله عام 2011 الكثير من سلطته للقيادة المحلية لتنظيم القاعدة.


وذكرت "يديعوت أحرونوت" أن البغدادي رغم مطاردته وإجباره باستمرار على تغيير أماكن الاختباء، إلا أنه وضع يديه على الدفة، بمساعدة مجموعة محدودة وفعالة من القادة، وواصل إدارة عمليات تنظيم الدولة، عندما عانت من الهزيمة تلو الهزيمة.


وأكدت الصحيفة أن البغدادي لم يتخل تماما عن مفهوم الدولة رغم هجمات قوات التحالف، لكنه أرجأها فقط حتى وقت أكثر ملائمة، بحسب تعبيره في أشرطة قام بتوزيعها.


وحول تأثير مقتل البغدادي - في حال تأكد - على تنظيم داعش، توقعت الصحيفة أن يكون له تأثير كبير، خصوصا أنه تم القضاء على أهم مساعديه ونوابه على مر السنين، إلا أن الصراع على السلطة داخل التنظيم سيؤثر على وجوده بشكل كامل.

اترك تعليقا

الاسم

البريد الالكتروني

مقالات متعلقة

تابعنا

النشرة البريدية

وكالة شهبا برس

وكالة شهبا برس: هي وكالة أنباء محلية سورية مستقلة لا تتبع لأي جهة حكومية او سياسية او أي تنظيم، تم تشكيلها على ايدي العديد من الصحفيين والناشطين الإعلاميين السوريين في 1 نيسان عام 2013 بمدينة حلب