الرئيسية  | دولي  | الخارجية الأمريكية: أدلة هائلة على أن كورونا ينحدر من مختبر صيني

دولي

الخارجية الأمريكية: أدلة هائلة على أن كورونا ينحدر من مختبر صيني

الخارجية الأمريكية: أدلة هائلة على أن كورونا ينحدر من مختبر صيني

 

أكد وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، الأحد، أن هناك "أدلة هائلة" على أن فيروس كورونا ينحدر من مختبر في مدينة ووهان الصينية، قائلاً إن "بكين رفضت السماح للعلماء الدوليين بمعرفة ما حدث".

 

وقال بومبيو، في برنامج "هذا الأسبوع" مع قناة "إيه بي سي" الأمريكية، "يمكننا التأكيد أن الحزب الشيوعي الصيني فعل كل ما بوسعه لضمان عدم معرفة العالم ما كان يحدث في الوقت المناسب.. هناك الكثير من الأدلة على ذلك".

 

وأضاف: "رأينا تصريحاتهم، رأينا أنهم طردوا الصحفيين، شاهدنا إسكات هؤلاء الذين حاولوا أن يذكروا ما كان يحدث، الأساتذة الطبيين داخل الصين، كما تم منع إصدار التقارير حول ذلك... هذا هو أسلوب تعمل وفقه الأحزاب الشيوعية".

 

واتهم بكين بأنها "أثارت مخاطر هائلة" ما أسفر عن إصابة ووفاة مئات الآلاف في أنحاء العالم، بما في ذلك في الولايات المتحدة.

 

وتابع وزير الخارجية الأمريكي قائلاً "هذه ليست المرة الأولى التي تعرض فيها عالمنا لتفشي الفيروسات نتيجة أخطاء في المختبرات الصينية".

 

ولم يصل بومبيو إلى حد القول بأن الفيروس من صنع الإنسان، مشيرًا إلى أنه "وافق على تقرير مكتب مدير المخابرات الأمريكية الذي استبعد التعديل الجيني أو أن الفيروس التاجي من صنع الإنسان".

 

والجمعة، قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إنه اطلع على أدلة تفيد بأن فيروس كورونا مصدره مختبر في مدينة ووهان الصينية.

 

والأحد، ارتفعت حصيلة الوفيات بسبب فيروس كورونا في الولايات المتحدة إلى 67 ألفا و535، فيما وصلت حصيلة الإصابات بالفيروس إلى أكثر من مليون و163 ألف حالة، وفق موقع "Worldometer".

 

وتجاوز عدد المصابين بالفيروس، 3 ملايين و516 ألفا في العالم، توفي منهم ما يزيد على 245 ألفا، وتعافى أكثر من مليون و134 ألفا، وفق موقع "worldometer" المختص برصد ضحايا الفيروس.

 

وكالات

اترك تعليقا

الاسم

البريد الالكتروني

مقالات متعلقة

تابعنا

النشرة البريدية

وكالة شهبا برس

وكالة شهبا برس: هي وكالة أنباء محلية سورية مستقلة لا تتبع لأي جهة حكومية او سياسية او أي تنظيم، تم تشكيلها على ايدي العديد من الصحفيين والناشطين الإعلاميين السوريين في 1 نيسان عام 2013 بمدينة حلب