الرئيسية  | صحافة  | صحيفة بريطانية: مقتل اللواء الروسي جزء من معركة بين موسكو وواشنطن

صحافة

صحيفة بريطانية: مقتل اللواء الروسي جزء من معركة بين موسكو وواشنطن

صحيفة بريطانية: مقتل اللواء الروسي جزء من معركة بين موسكو وواشنطن

قالت صحيفة الاندبندنت البريطانية، إن الأحداث الأخيرة شرق الفرات المتمثلة بسقوط صواريخ على قواعد عسكرية أمريكية ومقتل جنرال روسي وجندي بجيش النظام السوري برصاص التحالف، تكشف هشاشة العلاقة بين الروس والأمريكيين، وبين النظام السوري والأكراد.

 

وبحسب الصحفي روبرت فيسك، في مقاله بعنوان (ربما تم نسيانها تقريبا، لكن الحرب السورية لم تنته بعد)، فإنه من شبه المؤكد في ضوء الأحداث الأخيرة سيكون هناك المزيد من العنف يشمل الروس والأمريكان والنظام والكرد.


ويتوقع الكاتب أن يكون مقتل اللواء الروسي بالانفجار الذي وقع شرق مدينة دير الزور قبل أيام، "جزءا من معركة صغيرة غير معلن عنها ولكنها قاتلة بين القوات الأمريكية والروسية وحلفائها في شرق سوريا".


وشبه فيسك مقتل اللواء الروسي بتفجير في دير الزور، بمقتل لواء روسي آخر يدعى فاليري أسابوف، وهو أرفع مسؤول روسي بسوريا، حيث يعتقد ويشتبه كل من الروس وجيش النظام السوري في أن قذيفة الهاون ربما أطلقها مقاتلون أكراد وأن الأمريكيين ربما شاركوا في استهداف الجنرال.


كما يتوقع المزيد من العنف الأمريكي الروسي، ويستند في ذلك على فتح دورية أمريكية النار على حاجز لنظام الأسد في ريف الحسكة، واستهداف قاعدة عسكرية أمريكية بالقرب من أحد حقول النفط التي تسيطر عليها الولايات المتحدة.


وتداولت عدة صفحات الجمعة، مقطع فيديو نشرته صفحات موالية لنظام الأسد، يظهر حدوث انفجار استهدف ضابطًا روسيًّا واثنين من مرافقيه.
يذكر أن وزارة الدفاع الروسية أعلنت يوم 18 أغسطس/آب الحالي، عن مقتل أحد ضباطها وجرح 3 من جنودها، جراء استهدافهم بعبوة ناسفة في بادية دير الزور.

اترك تعليقا

الاسم

البريد الالكتروني

مقالات متعلقة

تابعنا

النشرة البريدية

وكالة شهبا برس

وكالة شهبا برس: هي وكالة أنباء محلية سورية مستقلة لا تتبع لأي جهة حكومية او سياسية او أي تنظيم، تم تشكيلها على ايدي العديد من الصحفيين والناشطين الإعلاميين السوريين في 1 نيسان عام 2013 بمدينة حلب