الرئيسية  | تقارير  | انطلقا من منبج.. منفذا تفجير هاتاي وصلا إلى تركيا بطائراتين شراعيتين

تقارير

انطلقا من منبج.. منفذا تفجير هاتاي وصلا إلى تركيا بطائراتين شراعيتين

انطلقا من منبج.. منفذا تفجير هاتاي وصلا إلى تركيا بطائراتين شراعيتين

نشرت وسائل إعلام تركية صورًا لمركبتين شراعيتين (باراموتور) قالت إنهما لشخصين متهمين بتفجيـ.ـر حدث في ولاية هاتاي جنوبي تركيا، في 26 من تشرين الأول الحالي.


وبحسب ما نشرته صحيفة “حرييت” التركية اليوم، الأربعاء 28 من تشرين الأول، أقلع شخصان متهمان بتنفيذ التفجيـ.ـر من منطقة منبج شمالي سوريا، في 10 من تشرين الأول الحالي، بعربة آلية شراعية، وهبطا في ريف أمانوس جنوبي تركيا.


ونشرت الصحيفة أمس، الثلاثاء، فيديو لما قالت إنه “الباراموتور” الذي استخدمه شخصان للوصول إلى منطقة أمانوس في الأراضي التركية، واستولت القوات الأمنية عليه.


وتعتقد السلطات التركية أن أربعة أشخاص كانوا وراء الهجـ.وم، وقالت إنها حددت مكان المجموعة عن طريق تعقب الشخصين اللذين طارا من منبج، ثم حاصرت المجموعة وفتحت النار عليها، لتقتل عنصرين، وتلاحق عنصرين آخرين إلى منطقة اسكندرون، حيث اعتقلتهما، بحسب ما ترجمته عنب بلدي عن “حرييت“.


واتهمت تركيا منفذي التفجيـ.ر بالانتماء إلى ميليـ.ـشيا (PKK)، بحسب صحيفة “ملليت” التركية.


وقالت إن ميليـ.ـشيا “PKK” استخدم في السنوات الأخيرة “الباراموتور” في عملية نُفذت بالعراق، في 27 من تشرين الثاني 2019.


ووقع انفجار بمنطقة اسكندرون في هاتاي جنوبي تركيا، وقتلت السلطات مقاتلين اتهمتهما بالعملية، وقبضت على اثنين آخرين على قيد الحياة، ثم أرسلت فرق الشرطة والإطفاء والفرق الطبية إلى المنطقة


ولم تحدث إصابات، بحسب وكالة “الأناضول” التركية، عدا بعض الأضرار التي أصابت المركبات وأماكن العمل التي كانت قريبة من الانفجار.


وأغلقت القوات الأمنية الطرقات والمداخل والمخارج أمام مرور السيارات والمشاة، وواصلت الإجراءات الأمنية المكثفة في المنطقة.


وقال حينها وزير الداخلية التركي، سليمان صويلو، إن قوات الأمن قتلت اثنين من منفذي الهجوم، بحسب تغريدة نشرها عبر حسابه في “تويتر”.


وعلّق الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أن “تركيا ستواصل معركتها ضد الإرهاب وداعميه، خارج وداخل تركيا”، بحسب تغريدة له عبر “تويتر”.


وعقدت الشرطة التركية برئاسة مدير الأمن العام، محمد أكتاش، اجتماعًا اليوم، الأربعاء، تطرق للتفجير الذي حدث في ولاية هاتاي جنوبي تركيا، إذ قال المدير العام للشرطة التركية، إن العملية التي نفذتها شرطة هاتاي ضد ما وصفه بـ”العمل الإرهـ.ـابي”، “ناجحة للغاية”.


وفي 16 من حزيران الماضي، أعلنت ولاية هاتاي القبض على سبعة أشخاص قالت إنهم أعضاء في ميليـ.ـشيا PKK، مشيرة إلى أنهم نفذوا تفجيـ.ـرات في عفرين شمالي سوريا، التي يسيطر عليها “الجيش الوطني السوري” المدعوم من تركيا.


وكانت وكالة “الأناضول” التركية نقلت بيانًا عن ولاية هاتاي اتهمت فيه الموقوفيـ.ـن بتنفيذ 11 تفجـ.ـيرًا في مدينة عفرين.


وعقب ذلك، أمر الجيش التركي الموجود في المنطقة بإغلاق مدينة عفرين، ومنع الخروج والدخول إليها إلى وقت يحدد لاحقًا.

 

المصدر: عنب بلدي

 

اترك تعليقا

الاسم

البريد الالكتروني

مقالات متعلقة

تابعنا

النشرة البريدية

وكالة شهبا برس

وكالة شهبا برس: هي وكالة أنباء محلية سورية مستقلة لا تتبع لأي جهة حكومية او سياسية او أي تنظيم، تم تشكيلها على ايدي العديد من الصحفيين والناشطين الإعلاميين السوريين في 1 نيسان عام 2013 بمدينة حلب