الرئيسية  | صحافة  | خبير إسرائيلي: الضربات في سوريا جعلت جيشنا يتعلم دروسا وتكتيكات

صحافة

خبير إسرائيلي: الضربات في سوريا جعلت جيشنا يتعلم دروسا وتكتيكات

خبير إسرائيلي: الضربات في سوريا جعلت جيشنا يتعلم دروسا وتكتيكات

كشف الخبير العسكري "الإسرائيلي"، نير دفوري، عن كواليس الحـ.ـرب الجوية فوق الأراضي السورية، نقلا عن طيارين "إسرائيليين".


وأوضح نير دفوري في تقرير له على القناة العبرية 12، أن سلاح الجو الإسرائيلي يعمل منذ سنوات بكثافة عالية للغاية في ما يسمى (المعركـ.ـة بين الحـ.ـروب) فوق سوريا.


وأضاف أنه في الأشهر الأخيرة تم إطلاق ألف صـ.ـاروخ جوي ضد طائرات سـ.ـلاح الجو الإسرائيلي في سوريا، ووجد الطيارون أنفسهم يدمرون عشرات البطاريات السورية المضادة للطائرات، ويهاجمون ألف هدف على الأراضي السورية.


ونقل الخبير العسكري الإسرائيلي شهادات عن طيارين، قولهم إن عملياتها يتم تنفيذها بواسطة طائرات مقاتلة، لكن طائرات الهليكوبتر تلعب دورا مهما في الأنشطة العملياتية، من حيث المشاركة في المعركة البرية ومهاجمة الأهداف.


وأضاف: "لدينا القدرة على مهاجمة أهداف صغيرة وجراحية، بما فيها نقاط المراقبة والأسراب بتكوين سري للغاية".


وأكد قائد السرب الجوي المشارك بالعمليات "الإسرائيلية"، إن "المهمة الأساسية لسـ.ـلاح الجو في الساحة الشمالية إخراج إيران من سوريا، ومنع "حزب الله" من تسـ.ـليح نفسه بأسلحة متطورة، وتقييد حريته في العمل داخل لبنان وسوريا، مع أن النشاط المعقد الذي ينفذه سلاح الجو في السنوات الأخيرة تركز في المعركة بين الحروب في مجموعة متنوعة من الساحات ذات الخصائص الرائدة".


ونوه قائد السرب إلى أن الضربات في سوريا، جعلت الجيش "الإسرائيلي" يتعلم دروسا، ويستفيد تكتيكيا بشكل كبير في ما يتعلق بالمعارك الجوية.


كما حذر الخبير في تقريره من أن "الحـ.ـرب الجوية الإسرائيلية التي تشهدها الأجواء السورية تكشف أن عملية واحدة قد تغير كل شيء، فالطيارون الإسرائيليون يطيرون في سماء الشرق الأوسط، ويهاجـ.ـمون مئات الأهداف المعادية خارج الخطوط، ما يشكل فرصة مناسبة لاستنطاقهم، والتعرف منهم على طبيعة هجماتهم الواسعة النطاق في سوريا وإيران، فضلا عن إحباط الهجمات المعادية على الحدود".

 

وكالات

اترك تعليقا

الاسم

البريد الالكتروني

مقالات متعلقة

تابعنا

النشرة البريدية

وكالة شهبا برس

وكالة شهبا برس: هي وكالة أنباء محلية سورية مستقلة لا تتبع لأي جهة حكومية او سياسية او أي تنظيم، تم تشكيلها على ايدي العديد من الصحفيين والناشطين الإعلاميين السوريين في 1 نيسان عام 2013 بمدينة حلب