الرئيسية  | تقارير  | مسؤول أمريكي: هكذا تم خداع ترامب بشأن عدد القوات الأمريكية بسوريا

تقارير

مسؤول أمريكي: هكذا تم خداع ترامب بشأن عدد القوات الأمريكية بسوريا

مسؤول أمريكي: هكذا تم خداع ترامب بشأن عدد القوات الأمريكية بسوريا

اتهمت صحيفة "نيزافيسيمايا غازيتا" الروسية، الولايات المتحدة "بالخداع" حول انسحابها من شمال شرق سوريا، وذلك بعد تصريحات المبعوث الأمريكي الخاص السابق إلى سوريا، جيمس جيفري، والتي قالت فيها "تم تظليل ترامب بشأن عدد القوات الأمريكية الموجودة بسوريا".

 

ونقلت الصحيفة عن المبعوث الخاص السابق لوزارة الخارجية الأمريكية للانتقال السياسي في سوريا، فريدريك هوف، أن "إحدى طرق نشر أعداد مختلفة من القوات الأمريكية في سوريا هي تعيين بعضهم كدائمين، أي كقوات أساسية للعمليات، وتسمية الآخرين مؤقتين".


وأضاف: "يمكن أن تكون هذه (وحدة) وصلت على سبيل المثال إلى سوريا من العراق، لإسناد القوات الرئيسية لفترة محدودة".


ويرى هوف أنه "من الممكن استبدال القوات المؤقتة المنسحبة من سوريا، ما يجعل من الممكن نشر المزيد من القوات على الأرض عددها يفوق تلك التي يتم إرسالها إلى هناك على أساس دائم، وإذا تم ذلك فسيكون ممكنا إبلاغ الرئيس ترامب بإرسال 200 جندي إلى سوريا دون الإشارة إلى حقيقة أنه تم تشغيل أفراد إضافيين هناك في الوقت نفسه".


وأكد السياسي الأمريكي السابق أنه في بعض الأحيان، يحتاج المسؤولون المدنيون، سواء كانوا أمريكيين أم روس، إلى تحديد السؤال الذي يجب طرحه على العسكريين بدقة من أجل الحصول على صورة كاملة ودقيقة.


وتابع أن "الرئيس الأمريكي في نهاية المطاف هو من يتحكم بنشر القوات الأمريكية في الخارج، وليس وزارة الدفاع أو الخارجية، وفي هذه الحالة يجب أن يقرر الرئيس إلى أي مدى يريد الخوض في التفاصيل؛ الرئيس ترامب لا يحب التفاصيل"، وختم بالقول: "من الواضح أن إدارة بايدن ستراجع هذا الأمر برمته".

 

التحالف ينفي انسحابه من سوريا
وفي سياق منفصل، نفى المتحدث باسم التحالف الدولي ضد داعش، الكولونيل واين ماراتو، أمس الاثنين 16 تشرين الثاني، انسحاب القوات الأمريكية من شمال شرق سوريا.


وذلك خلال مقابلة أجراها مع وكالة أنباء عراقية، قال فيها إن "التحالف يواصل مهمته بالتنسيق مع القوات الشريكة لهزيمة داعـ.ش في مناطق محددة في العراق وسوريا". 


وأكد ماراتو، أن قوات التحالف تتحرك بشكل روتيني حول شمال شرق سوريا في دوريات وقوافل إعادة الإمداد.


وزعمت تقارير إعلامية أن قافلة أمريكية مكونة من 50 عربة مصفحة انسحبت من شمال شرق سوريا إلى العراق يوم الأحد.


 يذكر أن رغم انسحاب القوات الأمريكية من بعض قواعدها في سوريا العام الماضي، قبل العملية العسـ.كرية التركية في شرق الفرات "نبع السلام"؛ فإنها بقيت في المنطقة المحيطة بالحقول النفطية.


وتقوم القوات الأمريكية شمال شرق سوريا بتسيير دوريات في المنطقة، وتمنع القوات الروسية من الاقتراب من حقول النفط والمعابر الحدودية.

اترك تعليقا

الاسم

البريد الالكتروني

مقالات متعلقة

تابعنا

النشرة البريدية

وكالة شهبا برس

وكالة شهبا برس: هي وكالة أنباء محلية سورية مستقلة لا تتبع لأي جهة حكومية او سياسية او أي تنظيم، تم تشكيلها على ايدي العديد من الصحفيين والناشطين الإعلاميين السوريين في 1 نيسان عام 2013 بمدينة حلب