اقتصاد

نظام الأسد يوقع اتفاقيات لتصدير الخضار والفواكه إلى روسيا

أعلن نظام الأسد، توقيع عدد من الاتفاقيات التجارية في طرطوس مع وفد تجاري روسي لتصدير مواد غذائية لروسيا.

وقال رئيس غرفة تجارة وصناعة طرطوس، مازن حمّاد، إن العقود والاتفاقيات المبرمة شملت تصدير حوالي 700 حاوية من الحمضيات والخضار والفواكه من الإنتاج السوري إلى الأسواق في جنوب روسيا.

وأشار إلى إقامة منشأة لفرز وتوضيب وتعبئة الخضار والفواكه بأنواعها المختلفة في طرطوس، وفق المواصفات العالمية باستثمار سوري – روسي، بحسب وصفه.

وأضاف في تصريحات لصحيفة الوطن الموالية، أنه سيتم البدء بتنفيذ هذه العقود فوراً بإشراف وكفالة غرفة تجار طرطوس، في إطار "رؤيتها لتطوير التبادل التجاري بين البلدين الصديقين وتحسين الواقع الاقتصادي والاستثماري في محافظة طرطوس".

وبحسب مسؤول نظام الأسد، بداية من العام القادم سيكون هناك معارض للمنتجات الزراعية السوريّة في أسواق جنوب روسيا للمساهمة في تسويق فائض هذه المنتجات. على حد زعمه.

وتعيش مناطق سيطرة نظام الأسد موجة من الغلاء في الأسعار لا تتناسب مع دخل المواطنين هناك، فضلاً عن صعوبة الحصول على المواد الغذائية، وباتت الطوابير من المظاهر الاعتيادية مع عدم اكتراث حكومة النظام أو محاولة إيجاد الحلول.

 

وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى