علوم وتكنولوجيا

منظمة الصحة العالمية: سلالة كورونا الجديدة ليست خارج السيطرة

قالت منظمة الصحة العالمية، إن السلالة الجديدة لفيروس كورونا، التي ظهرت في المملكة المتحدة، “ليست خارج السيطرة”.

وقال مسؤول الحالات الصحية الطارئة في المنظمة مايكل راين في مؤتمر صحافي: “سجلنا نسبة تكاثر للفيروس تتجاوز إلى حد بعيد عتبة 1.5 في مراحل مختلفة من هذا الوباء وتمكنا من السيطرة عليها. بناء عليه، فإن الوضع الراهن في هذا المعنى ليس خارج السيطرة”.

وقالت ماريا فان كيرخوف المسؤولة عن التعامل مع الوباء في المنظمة في مؤتمر صحافي إن “السلالة التي تدرس حاليا أبلغت (المملكة المتحدة) منظمة الصحة العالمية في شأنها في 14 كانون الأول/ديسمبر”.

وهذه التصريحات بمثابة رد على ما أعلنه وزير الصحة البريطاني مات هانكوك الأحد إذ اعتبر أن “السلالة الجديدة هي خارج السيطرة”.

وأضاف راين: “رغم أن الفيروس بات أكثر فاعلية إلى حد ما على صعيد الانتشار، يمكن وقفه”، مؤكدا أن “الإجراءات المعمول بها حاليا في محلها. علينا مواصلة القيام بما قمنا به” حتى الآن.

وتابع: “قد يكون علينا أن نفعل ذلك بكثافة أكبر بقليل ولوقت أطول للتأكد من قدرتنا على السيطرة على هذا الفيروس”.

ومنذ الأحد، أغلقت دول عدة حدودها أمام الوافدين من المملكة المتحدة وجنوب أفريقيا حيث ظهرت السلالة الجديدة لكورونا.

من جهته، اعتبر مدير منظمة الصحة تيدروس ادهانوم غبريسوس أنه ينبغي وقف انتشار كل سلالات الفيروس “في أسرع وقت ممكن” لأنه “كلما تركناها تتفشى، بات في إمكانها أن تتحول”.

وقال: “أذكر مجددا جميع الحكومات وجميع المواطنين بأهمية اتخاذ الإجراءات الوقائية الضرورية للحد من انتقال” العدوى.

ولفت إلى أن “تحول الفيروسات مع الوقت” هو أمر طبيعي، مؤكدا أنه لا شيء يثبت حتى الآن أن السلالة الجديدة التي تم رصدها في المملكة المتحدة، “قادرة أكثر على التسبب بمرض خطير أو بالوفاة”.

وعلى نحو منفصل، حذرت منظمة الصحة العالمية، الأحد، من انتشار سريع للسلالة الجديدة من فيروس كورونا حول العالم، وذلك على خلفية رصد حالات لها في هولندا والدنمارك وأستراليا، فيما قررت 3 دول أخرى تعليق الرحلات الجوية مع بريطانيا.

وقالت كيركوف إنه “من المثير للقلق أن الفيروس ينتشر، وأن لديه الكثير من الطفرات”.

وأوضحت “نحن نتفهم أن الفيروس لا يسبب مرضًا أكثر خطورة من المعلومات الأولية التي شاركتها (المملكة المتحدة) معنا”.

ورأت المسؤولة الفنية في منظمة الصحة العالمية أنه “كلما طال انتشار هذا الفيروس، زادت فرص تغييره، لذلك نحتاج حقًا إلى القيام بكل ما في وسعنا الآن لمنع الانتشار”.

وقالت المسؤولة الفنية في منظمة الصحة العالمية ماريا فان كيركوف، في مقابلة مع هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي”، إن “السلالة الجديدة لفيروس كورونا المُكتشفة في جنوب شرق إنجلترا، قد تم رصد حالات لها في الدنمارك وهولندا وأستراليا”.

وأضافت كيركوف: “نحن نتفهم أنه تم تحديد هذا المتغير (السلالة) أيضًا في الدنمارك وهولندا وهناك حالة واحدة في أستراليا ولم تنتشر هناك”.

ورداً على سؤال حول مكان نشأة المتغير أو السلالة الجديدة، قالت: “حسب المعلومات التي قدمتها المملكة المتحدة لنا، إما في جنوب شرق إنجلترا أو في لندن”.

وأضافت مسؤولة منظمة الصحة العالمية أن “المملكة المتحدة حددت وجود المتغير الجديد في سبتمبر/ أيلول الماضي، وبالتالي بدأ بالانتشار في جنوب شرق إنجلترا منذ ذلك الوقت”.

 

وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى