أخبار محلية

مئات العائلات المهجرة تفترش العراء بشمال غرب سوريا

قال الدفاع المدني السوري إن عدد مخيمات المهجَّرين التي تضررت جراء الأمطار والثلوج شمال غربي سوريا ارتفع إلى 225 مخيما، مشيرا إلى أن عدد العائلات التي باتت في العراء بلغ 3200.

وأضاف أنه أحصى 400 خيمة تضررت بشكل كلي، وأكثر من 2900 خيمة تضررت بشكل جزئي جراء دخول مياه الأمطار إليها.

وأوضح الدفاع المدني أن عدد العائلات التي باتت في العراء مرشح للارتفاع بسبب طبيعة المنطقة وعدم إقامة وسائل وقائية من السيول، كالسواتر الترابية وقنوات التصريف.

وقال مراسل الجزيرة  إن الأوضاع الإنسانية سيئة، لأن هؤلاء النازحين الذين دمرت خيامهم باتوا بلا مأوى، في ظل ضعف شديد في الاستجابة لهم من قبل المنظمات الإنسانية.

وبين المراسل أن ذلك يأتي مع حلول موجة صقيع أعقبت أياما ممطرة، حيث وصلت درجات الحرارة إلى ما دون الصفر ليلا، مشيرا إلى أن النازحين بحاجة عاجلة إلى مساعدات ومواد تدفئة وخيام مزودة بعوازل تقيهم من الأمطار والبرد والثلوج.

وخلال السنوات الماضية نزح ملايين المدنيين إثر قصف النظام السوري مدنهم إلى المناطق القريبة من الحدود التركية السورية في إدلب، حيث اضطرت مئات آلاف العائلات للسكن في خيام بعد ما عجزت عن تأمين بيوت تؤويها.

وتعاني المخيمات المذكورة من انعدام البنية التحتية، فضلا عن تحولها إلى برك من الوحل خلال فصل الشتاء، حيث تبدأ الخيام بتسريب مياه الأمطار بعد تعرض أقمشتها للاهتراء بسبب حرارة الصيف.

 

جزيرة – أناضول

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى