دولي

تركيا تدعو لتهيئة الظروف من أجل عودة اللاجئين السوريين طواعية

دعا نائب وزير الخارجية التركي ياووز سليم قيران، المجتمع الدولي، لإيجاد حل دائم ينهي مأساة الشعب السوري وتحمل المسؤولية من أجل تهيئة الظروف لعودة اللاجئين طواعية

جاء ذلك في كلمة ألقاها قيران، خلال مؤتمر بروكسل الخامس للمانحين الدوليين بشأن دعم مستقبل سوريا والمنطقة، والذي عقد افتراضيا.

وشدد على ضرورة تطوير التعاون المشترك في الشروط التي تم الاتفاق حولها بخصوص إدارة الهجرة، قائلا: “على الاتحاد الأوروبي، النظر للحمل الثقيل الذي تتحمله تركيا منذ بداية الأزمة (السورية)”.

وأشار قيران إلى أن “الأزمة السورية بأعوامها العشرة، كانت أكبر مأساة إنسانية منذ الحرب العالمية الثانية”.

وشدد على أن حماية اللاجئين واجب “قانوني وأخلاقي”، واصفا إعادة اليونان للاجئين ورفضها استضافتهم بأنه “انتهاك للقانون الدولي”.

وأوضح أن الانتهاكات اليونانية بحق اللاجئين، “اكتسبت بعدا جديدا برمي اللاجئين في البحر بعد تقييدهم من أيديهم”.

وأشار إلى أن خفر السواحل التركي أنقذ في 19 آذار/مارس الجاري، 5 لاجئين مقيدين من أيديهم، وانتشلت جثة 2 بعد غرقهم في بحر إيجة.

ودعا نائب وزير الخارجية التركي، الاتحاد الأوربي، لتحديث اتفاقية الاتحاد الجمركي، ورفع تأشيرة الدخول عن المواطنين الأتراك، والتعاون في مكافحة الإرهاب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى