دولي

روسيا: تحركات الجيش الأمريكي شرق سوريا تقلل فرص الحل السياسي

قالت وزارة الدفاع الروسية إنها قلقة من تحركات التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة، لجهة أعمال نقل المعدات العسكرية إلى مناطق انتشاره في الجزيرة السورية.

وفي هذا الصدد، قال مركز التنسيق الروسي في القاعدة الجوية “حميميم”، غرب اسوريا، إن “التحالف الذي تقوده واشنطن كثف أخيرا حدة النقل الجوي للبضائع العسكرية والتحركات البرية للقوافل العسكرية إلى المنطقة الشرقية للجمهورية العربية السورية”.

وبحسب المركز الروسي فإن “هذا الأمر الذي يبعث للقلق؛ مثل ذلك التحشيد العسكري، بالتزامن مع الوضع الاقتصادي والاجتماعي الطارئ الناجم عن الحصار الأميركي الخانق، يسبب ضررا بالغا بفرص الحل السياسي للأزمة في سوريا”، بحسب قوله.

وكانت المتحدثة باسم الخارجية الروسية جددت القول إن روسيا “تؤكد مجددا أن الوجود العسكري الأميركي في سوريا غير شرعي وانتهاك للقوانين الدولية”.

ويرى مراقبون أن هذا التصعيد لجهة التصريحات الروسية يسبق القمة المرتقبة التي سوف تستضيفها مدينة جنيف السويسرية بين الرئيس فلاديمير بوتين والرئيس جو بايدن، لمناقشة العديد من ملفات الخلاف بين البلدين في سوريا بشكل خاص.

 

المصدر: الشرق الأوسط

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى