أخبار محلية

بينهم ضباط روس.. قتلى وجرحى بقصف صاروخي للثوار على قوات الأسد

أعلنت فصائل الثورة السورية قتل وجرح عدد من عناصر قوات الأسد وإصابة ضابطين روسيين بعد استهداف غرفة عمليات تابعة مشتركة بقصف صاروخي في ريف اللاذقية.

وقالت”غرفة عمليات الفتح المبين”، إنها استهدفت بالمدفعية الثقيلة والصواريخ عدة مواقع في جبل الأكراد بريف اللاذقية، ردا على الغارات الجوية الروسية والخروقات المستمرة في منطقة خفض التصعيد.

وأفادت الغرفة أن القصف أدى لمقتل عنصرين في قوات النظام، وإصابة ضابط وستة عناصر في ناحية “نحشبا”، وقالت إنها تمكنت من إصابة جنرال إيراني، وضابطين في الجيش الروسي بصاروخ موجه.

وفي السياق ذاته، أفادت مصادر محلية أنّ طائرة استطلاع روسية سقطت على محور “خربة الناقوس” في ريف حماة الشمالي الغربي.

وقتل عنصر من قوات الأسد إثر قنصه من قبل الثوار على محور “المشاريع” بمنطقة سهل الغاب غربي حماة.

وتمكن الثوار من تدمير سيارة عسكرية من نوع بيك أب لقوات الأسد على محور “آفس” قرب مدينة سراقب بريف إدلب الشرقي.

وطالت ضربات الثوار براجمات الصواريخ تجمعات ومواقع قوات الأسد على محاور “جبل الزاوية” بريف إدلب الجنوبي.

وكان الطيران الحربي الروسي استهدف بغارات ليلية محيط السجن المركزي في مدينة إدلب، إضافة إلى مواقع قريبة من بلدة “حفسرجة” بريف إدلب الشمالي، وذلك بالتزامن مع تحليق مكثف لطيران الاستطلاع الروسي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى