دولي

واشنطن تعبر عن رفضها إنشاء كيانات كردية في الشمال السوري

أكدت الولايات المتحدة الأمريكية أمس الثلاثاء، رفضَها إنشاء كيانًات كرديّة مستقلة في الشمال السوري بالقرب من الحدود التركية في إشارة للميلشيات التي أعلنت إدارات ذاتية في كل من عين العرب وتل أبيض وعفرين.

وقال متحدث الخارجية الأمريكية "مارك تونر" في الموجز الصحافي من واشنطن: "لا نريدهم (حزب الاتحاد الديمقراطي) أن يؤسسوا منطقة حكم شبه ذاتي، سنظل ملتزمين بوحدة وسلامة الأراضي السورية"، وأكد "تونر" على ضرورة ضم الأراضي المحررة من تنظيم "الدولة" إلى سوريا، محذرًا من محاولات الاستيلاء والتحفظ على الأراضي، من قِبَل الميليشيات الكردية.

ودعا متحدث الخارجية الأمريكية حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي إلى السماح بعودة المهجرين إلى الأراضي المحررة، وأوضح "تونر" أن دعم بلاده للتنظيم الكردي يتمثل فقط في دعمهم عن طريق الغارات الجوية الموجهة ضد تنظيم داعش.

 

ويرى مراقبون أن هذه التطورات في مستوى تصريحات الولايات المتحدة تأتي كتطمينات لتركيا التي يؤرقها قيام الميليشيات الكردية بتحركات على الأرض من شأنها خلق كانتونات فئوية ينشط فيها حزب العمال كمنظمة إرهابية عالمية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى