أخبار محلية

روسيا تنشر قوات أمنية تابعة لها في حلب

أعلن وزير الدفاع الروسي، نشر كتيبة من "الشرطة العسكرية" في أحياء حلب الشرقية التي باتت تخضع غالبيتها لسيطرة قوات الأسد والقوات الروسية والميليشيات.
 

وقال الوزير سيرغي شويغو، في بيان صادر عن الكرملين خلال اجتماع مع الرئيس فلاديمير بوتين، إنهم نشروا كتيبة من الشرطة العسكرية في الأراضي المحتلة حديثاً بحلب، بهدف الحفاظ على الأمن، وتضم كتيبة "الشرطة العسكرية" الروسية ما بين 300 و400 عنصراً، ومهمتها تكون في الحفاظ على النظام والانضباط في المنطقة، حسب المصادر ذاتها.
 

وكان الثوار قد انتهوا من عمليات الخروج من الأحياء المحاصرة بحلب بعد أن ضمن الاتفاق خروج أكثر من خمسين ألف مدني وقرابة الـ 10 الاف مقاتل تابعين لمختلف فصائل الثوار، وهكذا أصبحت الأحياء الشرقية بحلب جميعها تحت سيطرة قوات الأسد والميليشيات والقوات الروسية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى