تقارير

ميليشيات شيعية تعلن النفير العام في العراق للقتال في سوريا

أعلنت عدد من الميليشيات المسلحة في العراق النفير العام خلال الأيام القليلة الماضية للقتال في سوريا ضد الثوار من بين هذه المنظمات الإرهابية منظمة "بدر" العراقية التابعة للحشد الشعبي الشيعي والتي تقاتل ضِمْن صفوف الميليشيات الشيعية في سوريا.

 

يذكر بأن عدداً كبيراً من الميليشيات الطائفية من لبنان والعراق وباكستان وأفغانستان وغيرهم بقيادة ضباط إيرانيين إضافة إلى وحدات عسكرية تابعة للحرس الثوري الإيراني يقاتلون جميعاً في سوريا إلى جانب الأسد أهمها الحرس الثوري الإيراني وحزب الله اللبناني والعراقي ولواء أبو الفضل العباس وحركة النجباء ومنظمة بدر، وذلك بالتزامن مع الدعم الجوي لسلاح الجو الروسي.

 

ونالت هذه الميليشيات الطائفية خسائر فادحة في الأرواح والعتاد مع احتدام المعارك في ريف حلب الجنوبي التي يقودها ضباط إيرانيون وكان آخرها مقتل قرابة الـ 100 عنصر من عناصر حركة النجباء العراقية وحزب الله اللبناني الذين قتلوا في بانص بريف حلب الجنوبي.

وبحسب مصادر إعلامية قالت بأن الحوزات الشيعية في لبنان والعراق وإيران تحث الشباب الشيعي على الانخراط في صفوف قوات الميليشيات التي تقاتل في سوريا للحفاظ على المد الشيعي الإيراني في المنطقة، متذرعة بفتاوى شرعية صادرة عن "المعممين" الذين أكدوا بأن القتال في سوريا أولى من قتال إسرائيل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى