شؤون لاجئين

حكم بالسجن 16 عاما على شبان أتراك اعتدوا على لاجئ سوري

أصدرت المحكمة الجنائية العليا في إسطنبول حكماً على 3 متهمين بالسجن لمدة 16 عاماً و 6 أشهر، وذلك بسبب ارتكابهم 3 جرائم مختلفة بحق شاب سوري.

وقالت وسائل إعلام تركية إن الحادثة وقعت في الـ7 من تموز 2020، حيث قام المتهمون الثلاثة بالإعتداء على الشاب السوري، محمد سلمو، ثم ألقوا به في مجرى نهر بمنطقة (بهشلي إيفلر) وسط مدينة إسطنبول، ما أسفر عن إصابته بثلاثة كسور متوسطة في جسده، بحسب الطبيب الشرعي.

وأضافت أن الجريمة تم تصويرها بالصدفة، من قبل أحد المواطنين الموجودين بالقرب من مكان ارتكابها، وأظهر التسجيل المصوّر تعرّض، “سلمو”، للضرب المبرح من قبل المتهمين قبل أن يحملوه ويلقوه في مجرى النهر.

ووجه مكتب المدعي العام للمتورطين الثلاثة عدة تهم، وهي “الحرمان من الحرية باستخدام القوة من قبل أكثر من شخص واحد، ومحاولة القتل، وسرقة سيارة محمد سلمو دون موافقته وتهديده بوساطة مسدس موجه إلى رأسه”.

وكان اللاجئ السوري محمد سلمو قد تنازل عن حقه الشخصي أمام المحكمة في جلسة سابقة، بعد أن طالب المدعي العام في المحكمة بالسجن لمدة تصل إلى 33 عاماً و6 أشهر للمتهمين، إلا أنّ تنازل سلمو عن حقه ساهم في تخفيف مدة السجن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى